السبت، 10 أكتوبر، 2015

الحوتة أكلت القمر

ربما هي خرافة أو أسطورة أو خيال ملأ عقول الأجداد والأسلاف حين كانوا يقولون عند الخسوف: " الحوتة أكلت القمر"
.. !
الحوتة إذاً هي أكثر الكائنات المخيفة لديهم لأنها ضخمة جداً بحيث تستطيع أن تطال السماء وتصل للقمر، لأنها تختبئ في البحر وتخيف المراكب الشراعية والغواصين هواة اللؤلؤ..
لأنها حوتة لا هم لها سوى أن تأكل وتشبع حتى لو سرقت ضوء القمر المكتمل من أعين الناس!
نسوا تماماً أن الحوتة حملت نبياً خائفاً في بطنها، حتى نزلت على قلبه السكينة، ونسوا أيضاً أن الظلمات التي أحاطت به في بطنها وفي جوف البحر لم تكن تحتاج إلى قمر جميل يضيء لياليه فيطمئن وتزول وحشته، كان يسبح دائماً ويصلي
، كان يضيء روحه ويملؤها بالسلام
لم ينتبهوا إلى أن الإنسان هو الكائن المخيف حقاً
إنه يملأ العالم بالظلام حين يكره أو يظلم أو يحسد ،
إنه يضيء الكون حين يحب ويغفر
حين يقبل ويسامح ..
يسامح نفسه أولاً ويسامح الآخرين.
الحوتة الجميلة وصاحبها القمر تعلمنا كل هذا إذاً ..!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق